طبقا لمقتضيات المادة الثانية من المرسوم رقم 177-08-2، يتوجب على الأشخاص الراغبين في الاستفادة من نظام المساعدة الطبية المشار إليهم في المادة 116 من القانون 00-65:

1. إثبات عدم الاستفادة من أي نظام للتأمين الصحي الإجباري الأساسي أو أي تغطية صحية أساسية، سواء
بصفتهم مؤمنين أو من ذوي الحقوق،
2. إثبات عدم توفرهم على الموارد الكافية لمواجهة النفقات المترتبة عن العلاجات الطبية، على أساس معايير
الأهلية المشار إليها حسب مكان الإقامة.

تحدد المادة 3 من المرسوم رقم 177-08-2 معايير الأهلية للاستفادة من نظام المساعدة الطبية في المجال الحضري، كالتالي:

  • أن يكون مقيما بجماعة حضرية ذات نسبة الفقر والهشاشة تفوق أو تساوي 30%، حسب مؤشرات الفقر المحددة من طرف المندوبية السامية للتخطيط ؛
  • أن يتوفر على دخل سنوي يقل عن خمسة آلاف وستمائة وخمسون (5650) درهما بالنسبة للفرد الواحد داخل الأسرة، وذلك بعد ترجيح الدخل المصرح (بما في ذلك التحويلات) استنادا للمتغيرات السوسيو- اقتصادية للأسرة.
  • أن يكون حاصلا على نقطة تقل عن أو تساوي 11 حسب الظروف السوسيو- اقتصادية، حيث تحتسب هذه النقطة على أساس المتغيرات المرتبطة بظروف عيش الأسرة.

و حري بالذكر أنه للاستفادة من هذا النظام على كل مترشح الاستجابة لاثنين على الأقل من هذه المعايير.

تحدد المادة 4 من المرسوم رقم 177-08-2 معايير الأهلية للاستفادة من نظام المساعدة الطبية في المجال القروي، كالتالي:

  •  أن يتوفر على نقطة متعلقة بالذمة المالية تقل عن أو تساوي 70 بالنسبة للفرد الواحد داخل الأسرة، وذلك بالاعتماد على مجموع مكونات ذمته المالية.
  • أن يتوفر على نقطة تخص الظروف السوسيو- اقتصادية تقل عن أو تساوي 6 المحتسبة على أساس المتغيرات المرتبطة بظروف عيش الأسرة.

وعلى كل مترشح الاستجابة لهاذين المعيارين للاستفادة من هذا النظام.

وبموجب المادة 5 من نفس المرسوم، تم تحديد، بالقرار المشترك للسلطات الحكومية المكلفة بالداخلية والمالية والصحة والفلاحة رقم 08-836 بتاريخ 28 رمضان 1429 (الموافق ل 29 شتنبر 2009)، المتغيرات المرتبطة بالظروف المعيشة للأسرة ومعاملات تصحيح الدخل المصرح به ومؤشرات حساب مجموع النقط المتعلقة بالممتلكات ومؤشرات حساب مجموع النقط المتعلقة بالشروط السوسيو اقتصادية المنصوص عليها في المادتين 3 و4 المذكورتين أعلاه، وكذا كيفية حسابها.
ويمكن تغيير،حسب نفس المسطرة، مجموع الدخل ومجموع النقط المتعلقة بالشروط السوسيو اقتصادية، وكذا مجموع النقط المتعلقة بالممتلكات المحددة في المادتين 3و4 المذكورتين أعلاه.

وطبقا لمقتضيات المادة 6 من نفس المرسوم، يصنف الأشخاص المؤهلون بمقتضى المادتين 3 و4 أعلاه، من أجل الاستفادة من خدمات نظام المساعدة الطبية، بناء على الدخل أو الممتلكات المصححة المشار إليها في المادتين 25 و26 أدناه الى صنفين:

  1. الأشخاص الموجودون في وضعية الفقر؛
  2. الأشخاص الموجودون في وضعية الهشاشة.

– يعتبر في وضعية الفقر في مفهوم المادة 6 أعلاه، الأشخاص القاطنون بالوسط الحضري والمتوفرون على دخل مصحح يساوي أو يقل عن 3767 درهما للفرد في السنة، وكذا الأشخاص القاطنون بالوسط القروي والمتوفرون على مجموع النقط المتعلقة بالممتلكات يساوي أو يقل عن 28 نقطة.(المادة 26 من المرسوم رقم 177-08-2)

– يعتبر في وضعية الهشاشة في مفهوم المادة 6 أعلاه، الأشخاص القاطنون بالوسط الحضري والمتوفرون على دخل مصحح يفوق 3767 درهما للفرد في السنة ويساوي أو يقل عن 5650 درهما للفرد في السنة، وكذا الأشخاص القاطنون بالوسط القروي والمتوفرون على مجموع النقط المتعلقة بالممتلكات يفوق 28 نقطة ويساوي أو يقل عن 70 نقطة.(المادة 25 من المرسوم رقم 177-08-2).