feuillederoute_ar_cover يقصد بالتغطية الصحية الشاملة ولوج جميع الأشخاص لخدمات صحية ذات جودة و متاحة بشكل جيد ينبني على أساس الولوج السهل للعلاجات وخاصة الأدوية والتكنولوجيات الحديثة ووجود موارد بشرية كافية تتميز بالكفاءة و الحماس في العمل.

و لتحقيق هذا الهدف، إلتزم المغرب في القرارين الصادرين عن المنظمة العالمية للصحة لسنتي 2005 و2011 (WHA58.33 و WHA64.9)  بإصلاح منضومة الصحة بغية تحقيق تغطية صحية شاملة، وقد سبق أن تم إعلان هذا الالتزام من طرف منظمة الأمم المتحدة كهدف من أهداف التنمية لما بعد 2015.
كما أن الرسالة الملكية الموجهة للمشاركين في المناظرة الوطنية الثانية حول الصحة  المنعقدة بمراكش من 01 إلى 03 يوليوز 2013 أكدت التزام المغرب بإختيار طريق رفع التحديات من أجل تحقيق التغطية الصحة الشاملة.
وللمساهمة في تحقيق هذف التغطية الصحية الشاملة بالمغرب، انخرطت الوكالة الوطنية للتأمين الصحي في رؤية جديدة تمكن من إعادة تموقعها بشكل استراتيجي في مشهد التغطية الصحية الأساسية. وترتكز هذه الرؤية على خمس محاور استراتيجية لتشكل خارطة الطريق للفترة الممتدة ما بين 2014-2018 يتم تنزيلها عبر مخططات عمل ثلاثية. هاته المحاور الخمس هي مواكبة الإصلاحات المتعلقة بالصحة و تجانس الأنظمة والتسريع في توسيع النظام ليشمل فئات أخرى و إصلاح حكامة التغطية الصحية والوكالة الوطنية للتأمين الصحي وتعديل الترسانة القانونية.

تحميل خارطة الطريق